منتدى ديوان آل الصوفي

منتدى يتحدث عن تراث عائلة آل الصوفي الشريفة في مدينة لاذقية العرب بسوريه


    من أشعار الشيخ الشريف محمد سلامة بن ابراهيم وفا الصوفي

    شاطر
    avatar
    الشريف مهند الصوفي
    Admin

    عدد المساهمات : 54
    تاريخ التسجيل : 18/08/2007
    العمر : 50

    من أشعار الشيخ الشريف محمد سلامة بن ابراهيم وفا الصوفي

    مُساهمة  الشريف مهند الصوفي في الأربعاء أغسطس 29, 2007 9:03 am

    من أشعار الشيخ الاديب المفكر و المؤلف و التاجر العثماني و العلامة الخطيب المفوه الشريف محمد سلامة بن شيخ السجادة الرفاعية الشريف ابراهيم وفا بن العلامة الشريف محيي الدين الصوفي الصيادي الحسيني

    قبل التحدث عن أشعاره اليكم نبذة عن حياته :

    ولد عام 1867 كان شاعراً موهوباً وردت بعض قصائده في يوميات عمه الشيخ الشريف عبد اللطيف بن محيي الدين الصوفي الصيادي الحسيني نال الدرجة الاولى في سورية في احدى المسايقات, و نشر بعض انتاجه في مجلة (( المرشد العربي )) التي كان يصدرها الشريف عبد الله الفضل بن الشريف فضل باشا الباعلوي اسندت له مهمة تدريس اللغة العربية في بيروت. توفى عام 1952 و سنعرض بعض قصائده :

    ففي مأتم الملك فيصل قال شاعرنا الشريف محمد سلامة الصوفي الصيادي الحسيني :

    كل المصائب قبل اليوم تحتمل-------------و كل جرح سوى ذا الجرح يندمل
    رزء أصاب بني الاسلام فانخلعت-------------له القلوب و فيه سالت المقل
    غال النفوس بنعي دونه رزحت-------------أقوى الشكائم و انحلت به الحيل
    و روع الكون بل آفاقه اضطربت------------لما بدا فيه هذا الحادث الجلل
    و ناح في الناس ناعي فيصل فإذا الصمـــــــــــــــــــــ صام يبكيه و الأقلام و الأسل
    اواه من ساعة فيها نعوا رجلا -------------من بعده قل من ندعوه يا رجل
    أكبر به رجلا عن مثله عقمت--------------أم المعالي فلم يلمم بها حبل

    قصيدة أخرى لشاعرنا الشريف محمد سلامة الصوفي الصيادي الحسيني يمدح بها محافظ مدينة اللاذقية الأمير مصطفى الشهابي يقول بها :
    يا أيها العلم الشهابي الذي------------هو المكارم و الفضائل مصطفى
    و أنت لك العليا فأنت أميرها----------- و أجل من حكم البلاد و أنصفا
    أنا كالحسام معطل في غمده--------------- لكنه ما ضل إذا ما أرهفا
    و إذا بلوت مواهبي الفيتني--------------- أوفا أمرء حر إليك تعرفا
    إني أؤمل و الرجا يقودني----------------عطفاً يبلغني اماني الصفا
    فأدم عليّ من العناية صيبا ---------------حتى أنادي يا أمير كفى كفى

    29 كانون الاول عام 1943

    قصيدة أخرى لشاعرنا الشريف محمد سلامة الصوفي الصيادي الحسيني يمدح بها عمه أخ اباه عمدة العلماء الشيخ العلامة محمد صالح بن العلامة محي الدين الصوفي الصيادي فقال يهنئه بإنهاء تأليف كتاب التحفة الســـــنية على العقيدة الاسلامية فقال :

    محمد صالح الصوفي لما -----------------شرحت عقيدة للمسلمينا
    غدا باللاذقية نور رشد--------------------به ارضيت رب العالمين
    و اطلعت الهدى في خير شرح------------اتى متكفلا دنيا و دنيا
    اثابك ربنا الرحمن خيراً ------------------جزاء القانتين الصالحينا
    لهدي ارخوا يلقى قلوباً-------------------و يشف صدور قوم مؤمنينا
    سنة 1328 الشريف محمد سلامة الصوفي الصيادي

    و قال مؤرخ ولادة قريبه السيد ناجي :

    ناجي ابن ابراهيم في رجب اتى ********* في الادهمية و هو أجمل ات


    عدل سابقا من قبل في الأربعاء أغسطس 29, 2007 9:06 am عدل 1 مرات
    avatar
    الشريف مهند الصوفي
    Admin

    عدد المساهمات : 54
    تاريخ التسجيل : 18/08/2007
    العمر : 50

    رد: من أشعار الشيخ الشريف محمد سلامة بن ابراهيم وفا الصوفي

    مُساهمة  الشريف مهند الصوفي في الأربعاء أغسطس 29, 2007 9:04 am


    قال الشريف محمد سلامة الصوفي الصيادي الحسيني :

    و هو يمدح الشريف عبد الله آل علوي الحسيني منتخب اللاذقية

    و ضواحيها للمؤتمر الاسلامي :

    أنظر إلى شخصية ممتازة*********** نبتت عناصرها من الايمان
    شرفت ارومتها و طاب نجارها********* فتخصصت بالفضل و الاحسان
    جبلت على الاصلاح فهي كما ترى******* مشغولة في خدمة الاوطان
    لا غرو ان كثرت مناقب فضلها*********ان الفضل في بني عدنان
    من عبقريتها بدا في رسمها********** سر فلا تحتاج للبرهان

    ...........محمد سلامة الصوفي الحسيني

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد نوفمبر 19, 2017 7:41 am