منتدى ديوان آل الصوفي

منتدى يتحدث عن تراث عائلة آل الصوفي الشريفة في مدينة لاذقية العرب بسوريه


    العالم السيد عبد الفتاح المحمودي الصيادي يرثي جد جدي

    شاطر
    avatar
    الشريف مهند الصوفي
    Admin

    عدد المساهمات : 54
    تاريخ التسجيل : 18/08/2007
    العمر : 50

    العالم السيد عبد الفتاح المحمودي الصيادي يرثي جد جدي

    مُساهمة  الشريف مهند الصوفي في الإثنين أغسطس 27, 2007 11:32 am

    العالم السيد عبد الفتاح المحمودي الصيادي يرثي العلامة محيي الدين بن محمد الصوفي
    .
    شعر للشيخ العالم السيد عبد الفتاح المحمودي العطار الصيادي الحسيني و هو يرثي العلامة
    محيي الدين بن محمد ( ولي الله ) بن أحمد الصوفي الصيادي الحسيني الشهير

    أولاً نتكلم عن نسب الشاعر ثم نعرض قصيدة من قصائده

    نسب الشيخ العالم الشريف عبد الفتاح المحمودي العطار الصيادي الرفاعي الحسيني :


    هوالسيد الشريف عبد الفتاح المحمودي بن مصطفى أديب محمود المحمودي العطارالصيادي بن محمد محمود المحمودي العطاربن محمود محمود العطاربن محمد محمود العطاربن محمود أبو الفضل العطار بن محمد بن أحمد بن السيد يوسف المســتعجل بن محمد شـــاه بن الســيد محمد خزام الثاني الصيادي الرفاعي الحسيني ( دفين الموصل ) وهو من ابناء عمومة اسـرة آل الصوفي و هـتان الاســرتان تتوجـدان في مدينة اللاذقية بسوريا .

    القصيدة:

    قلت أنا المحامي الشريف مهند الصوفي الصيادي الرفاعي الحسيني :

    عندما توفى جد جدي السيد محيي الدين بن محمد (ولي الله ) بن العلامه المفتي أحمد الصوفي
    الصيادي الرفاعي الحسيني الشهير عـام 1296 هـجـري المـوافـق لـ 1879ميلادي رثاه الشيخ
    العالم السيد عبد الفتاح المحمودي العطار الصيادي الرفاعي الحسيني قال وعلى لسانه :

    قال الشريف عبد الفتاح المحمودي بن مصطفى أديب محمود المحمودي العطارالصيادي :

    قلت أرثي ابن خال والدي سلالة السادة الاشراف و الاولياء الصالحين التقي الصالح الشيخ العالم
    السيد الشريف محيي الدين بن محمد ( ولي الله ) بن العلامة الشيخ المفتي السيد الشريف أحمد
    الصوفي الشهير تغمده الله برحمته:
    [color="Blue"][size="3"]




    إن القضـاء محتـم و مسـطـر***********و نوافـذ الأقــدار لا تتغـيـر
    والصبر عند الصدمة الاولى لنـا*********أولى و من لزم التصبـر يؤجـر
    صبراً بني الصوفي أنتـم سـادة*********تعظوا بما شرع الاله و تأمـروا
    أنتـم هـداة النـاس أنتـم قـادة**********أنتـم نجـوم بالمواهـب تسفـر
    و الشيخ محيي الدين بـدر كامـل********يزهو ابتهاجـاً بالبهـآء و يزهـر
    هو دوح مجـد أينعـت أغصانـه*********إذ طاب مغرسه و طاب العنصـر
    طوت الثرى جثمانه لكـن غـدت*********دومـا فضائلـه الشهيـرة تنشـر
    و خـلال أحـوال تفـرد نعتـه**********فيها فـلا زالـت تعـد و تذكـر
    أسفا على تلك الخلال و حسنهـا********وعلى مظاهرها التي هي مظهـر
    يكفيـه رقيـاه المنابـر مخلصـا**********يعظ الملا و عن المعاصي يزجر
    يكفيـه قـدرا حيـث ان فـؤاده**********دومـا بذكـر الله جـل مـنـور
    يكفيـه تقـواه و طاعـة ربــه**********و صفـاء قلـب منـه لا يتعكـر
    يكفيـه أوراد لــه و مــوارد**********في كـل وقـت فيضهـا يتكـرر
    يكفيه ان الناس طـرا لـم تـزل*********أحشاؤهـا فـي حبـه تتفـطـر
    هيهـات للدنيـا وجـود نظيـره**********فنظيـره مـن بعـده لا ينـظـر
    أ لا سنا انجالـه الفضـلاء مـن**********هم في سما العليا تضيئ و تبـدر
    منهم خلاصة عصرنا السامي الذي********عبد إلى الوهاب و هـو الأكبـر
    --
    أي أكبرأولاده

    و السيد المفضال ابراهيـم مـن********منـه الفـؤاد منـور و معمـر
    و أديب هذا القطر من هو صالح*******من قطره بسما البلاغـة يقطـر

    أي عمدة العلماء القاضي محمد صالح الصوفي

    وكذا الفتى عبد اللطيف و عارف*******فهمو همو و سماتهـم لا تنكـر
    انجال محيي الديـن لله الجـؤوا********و على فراق ابيكم الشهم اصبروا
    شق الجيوب على ابيكم واجـب*******عقلا و اما النقـل عنـه يحـذر
    لو كان يفدى شخصه بالروح من******شخصي فديت بها و قلت مقصر
    لكن جرى حكم القضاء بما جرى******و لنا الرضى حيث الاله مقـدر
    تبـا لدنيـا لا بـقـاء لأهلـهـا*********اذ كل من فيها يمـوت و يقبـر
    و نعيمهـا فـانٍ و فـي لذاتهـا********غصص المنية في البرية تصدر
    هل قد رأيتم أو سمعتـم عيشـة*******تصفو بهـا دومـا و لا تتعكـر
    كلا فلا حيُّ يدوم سـوى الـذي*******هو خلق هو بـارئُ و مصـور
    سبحانه جلـت صفـات كمالـه********سبحانـه هـو أول هـو أخـر
    لنعيمه هذا الهمـام قـد سـرى********و غدا بـروض جنانـه يتبختـر
    فالله يرحمـه و يعفـو- مـنـة********عن ذنبه مـا أرخـوه و يغفـر
    سنة 1296 للهجرة
    __________________
    الفقير إليه سبحانه
    المحامي مهند بن العميد الركن السيد الشريف محمد صالح سمير آل الصوفي الصيادي الرفاعي الحسيني الدمشقي اللاذقي

    من كلام الامام العارف القطب الشهير السيد احمد الرفاعي قدس الله اسراره :
    لا دواء للحمق و لا صحبة للمغرور و لا عهد للغادر و لا نور للغافل

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد نوفمبر 19, 2017 7:36 am